اخر الاخبار

الخشبات تحرم الفيصلي من انتصار اسيوي

الفيصلي والاستقلال

 

خاص- جراسا سبورت – احمد شريف

حرمت خشبات المرمى فريق الفيصلي من تحقيق اول انتصاراته في بطولة كأس الاتحاد الاسيوي على مستضيفه فريق الاستقلال الطاجكي في المباراة التي جرت في طاجكستان لحساب المجموعة الثانية.

وكان الفيصلي الطرف الافضل في اغلب فترات المباراة ووقف القائم الى جانب فريق الاستقلال لتخرج المباراة بنتيجة بيضاء ويتقاسم الفريقان نقاط المباراة.

الفيصلي قدم عرضا جيدا وهو يواجه منافسه على ارضه وبين جماهيره وتمكن من تحييد الجماهير التي زحفت بكثافة لمؤازة فريق الاستقلال, وذلك من خلال فرض سيطرته على مجريات اللعب خاصة في النصف ساعة الاولى من اللقاء.

الفيصلي مارس اسلوبا هجوميا جريئا عبر سرعة الامتداد عن طريق ياسين البخيت ومحمد الرفاعي ورائد النواطير, الامر الذي اجبر الفريق المضيف على التراجع واللعب بطريقة دفاعية لدرء الخطورة الفيصلاوية.

واخرج الحظ لسانه لمحمد الرفاعي عندما تصدى القائم لتسديدته القوية في حرم القائم الاخر النواطير من فرصة افتتاح التسجيل لينتهي الشوط الاول بالتعادل السلبي.

في الشوط الثاني بدأ الفريق المضيف باندفاع هجومي واضح وتمكن من فرض نفسه في ملعبه ويهدد مرمى الشطناوي بكرات عديدة دون ان ينجح في التسجيل.

وعاد الفيصلي سريعا الى اجواء المباراة وصرب دفاعات فريق الاستقلال بانطلاقات مرتدة سريعة, واهدر المندفع ياسر الرواشدة فرصة ثمينة لوضع الفيصلي في المقدمة عندما تابع عرضية الرفاعي فوق العارضة وهو في وضع مثالي.

وتلاعب ياسين البخيت بالمدافعين على حدود الجزاء وسدد كرة لولبية تجاوزت الحارس لكنها مرت بجوار القائم.

وظهر القائم من جديد في وجه رأسية رائد النواطير القوية لينوب عن الحارس في حرمان الفيصلي من هدف السبق.

بعدها اجرى المدرب الفيصلاوي بالدفع بنهار شديفات وماهر الجدع لتجديد الحيوية الهجومية لكن دون ان يتغير واقع الحال فيما سنحت لزافروف فرصة خيالية في الوقت القاتل للتسجيل بيد ان الشطناوي انقذ الكرة باعجوبة لتنتهي المباراة بالتعادل السلبي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

إلى الأعلى