اخر الاخبار

الدوري الفرنسي: صراع مفتوح في الأمتار الأخيرة

3

 

وكالات

يدخل سباق المشاركة في دوري ابطال اوروبا الامتار الاخيرة في الدوري الفرنسي لكرة القدم حيث تتنافس اربعة فرق على البطاقتين المتبقيتين اذ لا تفصل بينها سوى نقطتين قبل المرحلة السادسة والثلاثين التي تفتتح الجمعة بلقاء باريس سان جرمان البطل مع ضيفه رين الباحث عن 3 نقاط يعزز بها حظوظه بالمشاركة القارية.
ويحتل ليون المركز الثاني برصيد 59 نقطة وبفارق الاهداف امام موناكو الذي تربع على الوصافة لفترة طويلة قبل ان تتراجع نتائجه، فيما يتخلف نيس وسانت اتيان عنهما بفارق نقطتين فقط قبل ثلاث مراحل على ختام الموسم.
ويأمل ليون التمسك بالمركز الثاني المؤهل مباشرة الى دوري الابطال والمحافظة على سجله الخالي من الهزائم للمرحلة التاسعة على التوالي عندما يستضيف غازيليك اجاكسيو القابع في المركز السابع عشر والساعي الى تجنب اللحاق بتروا الى الدرجة الثانية.
وسيكون ليون مرشحا للحصول على النقاط الثلاث قبل مواجهته الحاسمة على ارضه ايضا ضد موناكو السبت المقبل في مباراة ستحدد مصير الفريقين بالنسبة للموسم المقبل، خصوصا ان نيس وسانت اتيان متربصان لهما ويريدان ايضا المشاركة في المسابقة القارية الام التي يتأهل اليها مباشرة الاول والثاني فيما يلعب الثالث الدور التمهيدي الفاصل.
اما بالنسبة لموناكو الذي لم يحقق سوى انتصار واحد في المراحل الاربع الاخيرة، فيستضيف غانغان الذي ضمن البقاء في الدرجة الاولى وفقد الامل في المنافسة على المشاركة القارية الموسم المقبل ما يجعل المباراة هامشية بالنسبة له.
وبدورهما، يسعى كل من نيس وسانت اتيان الى عدم التفريط باي نقطة خصوصا ان المرحلة المقبلة ستكون حاسمة بالنسبة لهما ليس بسبب المواجهة المرتقبة بين منافسيهما ليون وموناكو وحسب بل لانهما سيتواجهان مع بعضهما ايضا على ملعب الاول.
وعلى نيس التركيز اولا على الاختبار الذي ينتظره السبت قبل التفكير بمواجهة سانت اتيان، اذ يحل ضيفا على نانت في مباراة صعبة رغم تراجع مستوى “لي كاناري” الذين لم يحققوا اي فوز في المراحل الخمس الاخيرة ما دفع مدربهم الارميني ميشيل در زكريان الى الاعلان بعد التعادل مع مرسيليا (1-1) في المرحلة الماضية بانه سيترك الفريق في نهاية الموسم بعد ان اشرف عليه منذ 2012، علما بان نانت كان اول فريق احترافي له كلاعب حيث دافع عن الوانه من 1979 حتى 1988 قبل ان يعود اليه كمدرب لموسم واحد 2007-2008 من اجل اعادته الى دوري الاضواء ثم كرر الامر عام 2012 عندما عاد للاشراف عليه وقيادته مجددا الى الدرجة الاولى.
وبرر در زكريان قراره بعدم تمديد عقده الذي ينتهي في اواخر الموسم بـ”عدم رغبتي في العمل مع السيد كيتا”، اي رئيس النادي رجل الاعمال البولندي فالديمار كيتا.
ومن جهته، يتواجه سانت اتيان الذي حقق في المرحلة السابقة ضد لوريان (2-صفر) فوزه الخامس على التوالي (انجاز قياسي شخصي) دون ان تتلقى شباكه اي هدف، مع ضيفه تولوز الباحث عن الابقاء على اماله الضئيلة بمواصلة المشوار بين الكبار اذ يقبع في المركز التاسع عشر قبل الاخير بفارق 4 نقاط عن منطقة الامان.
ويسعى ليل الذي يحل السبت ضيفا على لوريان الثالث عشر، الى التركيز الان على المشاركة في مسابقة الدوري الاوروبي “يوروبا ليغ” بعد ان خرج منطقيا من السباق الى المركزين الثاني والثالث بعد تعادله الاربعاء مع ضيفه انجيه (صفر-صفر).
وتأجلت المباراة الى الاربعاء بسبب انشغال ليل بالمباراة النهائية لمسابقة كأس الرابطة التي خسرها السبت امام باريس سان جرمان (1-2).
وكان ليل يمني النفس بتناسي خيبة السبت وتحقيق فوزه السابع على التوالي في الدوري والثامن في المراحل الاخيرة من اجل البقاء في قلب الصراع على المركزين الثاني والثالث المؤهلين الى دوري الابطال لكنه اصطدم بانجيه الذي اجبره على الاكتفاء بنقطة.
ورفع ليل الذي يتواجه في المرحلة الختامية مع سانت اتيان خارج قواعده، رصيده الى 53 نقطة في المركز السادس بفارق 6 نقاط عن ليون وموناكو ، فيما اصبح رصيد انجيه 50 نقطة في المركز الثامن بعدما حافظ على سجله الخالي من الهزائم للمرحلة الخامسة على التوالي، علما بانه لم يتلق سوى هزيمة واحدة في المراحل الثماني الاخيرة.
ويشكل هذا التعادل ضربة شبه قاضية لامال ليل بدوري الابطال لانه جاء قبل ثلاث مراحل على ختام الموسم، وهو سيسعى الى التعويض وعدم الخروج ايضا من الصراع على المسابقة القارية الثانية.
ويتنافس ليل على المشاركة في “يوروبا ليغ” مع رين الذي يخوض الاختبار الاصعب في افتتاح المرحلة امام باريس سان جرمان البطل، وانجيه الذي يختتم المرحلة الاحد على ارضه ضد مرسيليا الجريح الذي لم يذق طعم في المراحل الـ11 الاخيرة وتحديدا منذ تغلبه على مضيفه مونبلييه (1-صفر) في الثاني من شباط(فبراير) الماضي، ليتقهقر في المركز الخامس عشر برصيد 41 نقطة.
ويتأهل الى “يوروبا ليغ” صاحب المركز الرابع اضافة الى بطل كأس الرابطة وبطل الكأس، وبما ان سان جرمان توج بلقب الاولى فانتقلت البطاقة الى صاحب المركز الخامس وفي حال توج نادي العاصمة بلقب الثانية على حساب غريمه الازلى مرسيليا فستذهب البطاقة لمصلحة صاحب المركز السادس الذي يحتله ليل حاليا بفارق نقطة امام رين وثلاث امام انجيه.
وفي مباراتين اخريين مقررتين السبت، يلعب كاين مع باستيا، ورينس مع مونبلييه.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

إلى الأعلى