اخر الاخبار

سيميوني ينجو من عقوبة قاسية

1

 

وكالات

سيطر الحماس على الأرجنتيني دييغو سيموني، المدير الفني لأتليتكو مدريد، طيلة مباراة فريقه أمام بايرن ميونخ في إياب قبل نهائي دوري أبطال أوروبا، يوم الثلاثاء، لدرجة قيامه بدفع أحد أعضاء جهازه الفني لتأخره في إجراء تغيير قرب نهاية اللقاء.

وثبت أن من قام بالاعتداء عليه سيميوني في الدقيقة الأخيرة من المباراة، التي أقيمت في ميونخ، هو بيدرو بابلو ماتيزناس، مسؤول المراسم في الجهاز الفني للفريق الإسباني، ما يعني أنه قد لا يتعرض لعقوبة من الاتحاد الأوروبي للعبة.

وظن الكثيرون أن من اعتدى عليه سيميوني هو الحكم الرابع، لكنه تبين أنه أحد مساعدي المدرب الأرجنتيني، والذي فسر في وقت لاحق سبب الواقعة، قائلا: “كنت أريد استبدال سافيتش بدلا من كوكي قبل تنفيذ بايرن ميونخ لهجمة خطيرة، لكن بيدرو تأخر في تنفيذ التغيير”.

كما استفز البولندي روبرت ليفاندوفسكي، مهاجم الفريق البافاري، قبل ذلك سيميوني، بعد أن ارتقى إلى كرة مشتركة وضرب بكوعه أحد لاعبي أتلييتكو، ما أدى إلى تدخل سيميوني باتجاه بيب غوارديولا وهدأه الفرنسي فرانك ريبيري.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

إلى الأعلى